|  
 
 
   

القسم الاعلامي

أخبار المنتدى الاسلامي

أخبار المنتدى الاسلامي

شرح " المقدمة الأجرومية " في دورة تدريبية للمنتدى الإسلامي بالشارقةالكاتب: أحمد الكتبي - بتاريخ: 11/02/2018

 

اختتم المنتدى الإسلامي في الشارقة دورة تدريبية على مدار أربعة أيام تحت عنوان « النحو الميسر »، استعاد المشاركون فيها مهارات الكتابة اللغوية وضبطها نحوياً، والتعرف على القواعد النحوية وبأهمية الالتزام بها ، وآليات معالجة الصعوبات التعليمية، والتي تعكس جهود المنتدى في خدمة العربية وفقاً لقواعدها اللغوية، ودعماً لتوجهات إمارة الشارقة في عنايتها  في صياغة الحراك الأدبي والثقافي بالمنطقة،  ورعايتها في تأصيل الفصحى كلغة تأليف وكتابة ومحادثة، هذا ونفذت الدروة بالنتسيق مع دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة، وبحضور لفيف من أئمة المساجد، وعدد من المهتمين باللغة وطلاب كليات الآداب.
 
وصدر مؤخراً عن إدارة البحوث والدراسات في المنتدى الإسلامي الشارقة إصدار نسخة خاصة من كتاب " مقدمة الأجرومية"، للمؤلف محمد بن محمد بن داود الصنهاجي ت 723هـ، وهي طبعة تزامن صدورها مع انعقاد الدورة التدريبية،  حيث يعتبر متن المقدمة في علم النحو متخصراً طبقت شهرته الطباق، والتي تجمع بين دفتيها جمهرة مسائل علم النحو، مما يحتاج إليه الطالب ليستعين بها في تحصيله لسائر العلوم، حيث يعد علم النحو مفتاح لإدارك العلوم لدى العديد من العلماء، وبمثابة أبو العلوم.
 
هذا وقدم الدروة أستاذ اللغة العربية في جامعة الشارقة، الدكتور فكري النجار، وبين في اليوم الأول الترجمة للإمام محمد بن داود الصنهاجي، وبين منزلة العالم الجليل بين نظرائه، ومواطن القوة التي اشتهر بها في عصره، كما ذكر المجالات التي تميز بها والعلوم التي اشتهر بها، فقد تعمق في الدراسات المنطقية والبلاغية واللغوية فضلاً عن الفقه وأصوله وقواعده .
 
وتناولت الجسلة الثانية في توضيح أهمية علم النحو، والذي يُعنى بدراسة أصول تكوين الجمل وقواعد الإعراب، وبها يتم التمييز بين الاسم والفعل والحرف، والتفريق بين المعرب و المبنيّ، وتمييز المرفوع من المنصوب من المجرور من المجزوم، بالإضافة إلى تحديد العوامل المؤثّرة على ذلك، كما نوه أن الاهتمام بعلوم النحو له دور كبير في فهم جميع الآيات القرآنيّة والنصوص الشرعيّة التي وردت عن نبينا عليه الصلاة والسلام، كما يمكّن المتكلّم من التخلّص من اللّحن، وتمكنه من التكلم بلغة سليمة وصحيحة، الأمر الذي يؤدّي إلى استقامة اللّسان أثناء الحديث والقراءة.
بينما حملت الجلسة الثالثة عنوان « وضروراة  تعلم النحو الميسر"، وتوضيح المسائل النحوية التي ينضوي عليها متن المقدمة الآجرومية، فعلم النحو جزء لا يتجزأ من الإلمام باللّغة العربية ، كونه يهدف إلى تحديد الأساليب التي تكوّنت بها الجمل، ومواضع الكلمات، ووظيفة كلّ منها، بالإضافة إلى ذلك فإنّه يعمل على تحديد الخصائص النحويّة (مثل :الابتداء، الفاعليّة، والمفعوليّة) أو الأحكام النحويّة (مثل : التقديم، التأخير، الإعراب، والبناء) التي اكتسبتها الكلمة من موضعها أو حركتها أو مكانها في الجملة، لذا فإن النحو هو الذي مكّن فهم الكلام بحسب إعرابه.
 
وجاء في اليوم الرابع للدورة تطبيقات نحوية تدريبة في أنواع الإعراب ( بالرفع والنصب، والجر ، والجزم )، ومواضع كل منها ومجالاتها، إضافة إلى تدريبات في اعراب المثنى وحالاته، وإعراب جمع المذكر السالم وأنواعه والعلامة النحوية لكل نوع، وأخيراً إعراب جمع المؤنث السالم وأنواع إعرابه بالعلامات وأمثلة توضيحية لمثل هذه الحالات.
 
 
هذا ويهدف البرنامج العلمي والتدريبي الذي أطلقه المنتدى الإسلامي، والتزامن مع الاحتفاء بمناسبة، تكريم إمارة الشارقة عاصمة عالمية للكتاب للعام 2019م، إلى توفير المعارف الأصيلة حول اللغة العربية وعلومها وتاريخها وإعداد الباحثينن والدارسين وفق مساقات علمية وتدريبية مرتبة، إلى جانب الأخذ بضرورة تقوية الجانب المهاري اللغوي لدى الدارسين، وذلك وفق منهج منضبط يشتمل على مهارات التحدث بطلاقة والاستماع والكتابة بحرفية.

 


أضف تعليقك


 
الصفحة الرئيسية
البث المباشر
عن المنتدى
الأنشطة و الفعاليات
تواصل معنا
الأخبار
المحاضرات و الدورات
ألبومات الصور
الاصدارات
المكتبة
للموظفين
 

  ©2013 جميع الحقوق محفوظة - المنتدى الإسلامي بالشارقة